fbpx
أخبار ألمانيا

المدعية العامة في محكمة العدل الأوروبية : طالب اللجوء السوري الذي رفض أداء الخدمة العسكرية ” لا يملك حقاً تلقائياً في الحصول على اللجوء

قام شخص سوري بتقديم طلب للجوء في ألمانيا وذلك بعد هربه من سوريا بعدما تخرج من الجامعة من أجل عدم تأدية الخدمة العسكرية. حيث من المعلوم أن النظام السوري يجبر الطلاب بعد التخرج على الالتحاق بالجيش وأداء الحدمة العسكرية الالزامية.

وقد قامت الدائرة الاتحادية للهجرة واللجوء الألمانية بمنح طالب اللجوء الحماية الثانوية، معللة السبب بأنه غير مطارد في سوريا. ما دفعه إلى رفع دعوى ضد القرار أمام المحكمة الإدارية في مدينة هانوفر، والتي رفعت القضية إلى محكمة العدل الأوروبية.

ونقلت وكالة الأنباء الكاثوليكية (ك ن أ) عن المدعية العامة في محكمة الغعدل الأوربية إليانور شاربستون قولها، “أن على سلطات دول الاتحاد الأوروبي التأكد دائما من أن السبب الذي دفع أي طالب لجوء إلى بلد أوروبي هو تعرضه لملاحقة بسبب قناعات سياسية.

وأضافت المدعية العامة إن طالب لجوء سوري، الذي رفض أداء الخدمة العسكرية في بلاده، لا يملك حقا تلقائيا للحصول على وضع لاجئ”.

واضافت المدعية أنه لا يوجد في سوريا حق في رفض الخدمة العسكرية. بالإضافة إلى وجود أدلة على تعرض رافضي أداء الخدمة العسكرية في سوريا للعقوبات من قبل النظام السوري.

هذا و من المتوقع أن تعلن محكمة العدل الأوروبية عن قرارها خلال الأسابيع القادمة. (DW)

المصدر: عكس السير

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق