الطفلة السورية سيلين من لاجئة في ألمانيا إلى متحدثة باسم مدرستها

الطفلة السورية سيلين من لاجئة في ألمانيا إلى متحدثة باسم مدرستها

حالها حال الكثير من السوريين الذين تركو بلدهم بحثاً عن الأمان, قامت الطفلة السورية سيلين بترك بلدها واللجوء إلى ألمانيا ليستقر بها الحال وعائلتها في برلين.

لقد كانت لاتعلم شيئ عن اللغة الالمانية ولكن اللإصرار وحب التعلم دفع التلميذة السورية للإقبال على تعلم اللغة الألمانية مستعينة بموقع يوتيوب من خلال فيديوهات تعلم اللغة الألمانية والمنتشرة بكثرة في مواقع التواصل الاجتماعي.

البدء في تعلم اللغة الألمانية

وساعدها على تعلم اللغة الألمانية واتقانها التحاقها بصف الترحيب في المدرسة , ويعتبر هذا الصف خاص بالوافدين الجدد الذين لايتقنون اللغة الألمانية.

وقد نقل موقع مهاجر نيوز عن الطفلة السورية سيلين بأن مدرسي المدرسة بذلوا الكصير من الجهد لتعليم الطلاب المهاجرين للغة الالمانية,

إضافة للاصدقاء في المدرسة والذين كان لهم ايضا دور كبير في غتقان سيلين للغة الألمانية من خلال التحدث واللعب من التلاميذ.

وبعد ست أشهر من التحاقها بالمدرسة تم نقل سيلين غلى الصف الثالث من أجل متابعة دراستها  في مدرسة غاليليو الابتدائية حسب النظام الألماني التعليمي.

وبعدها بدات سيلين مرحلة التفوق في مادة اللغة الألماتنية متجاوزة الكثير من التلاميذ..

ذكاء سيلين وتفوقها جعلها محط أنظار المدرسين في المدرسة وبعد ثلاث سنوات قررت المدرسة اختيار سيلين لتكون المتدثة الرسمية باسمها.

هذا الخبر أدخل سيلين بفرحة كبيرة لاتوصف لأن هذا المنصب لايتطلب فقط إتقان اللغة الألمانية فحسب بل التفوق في المواد الأخرى,

وقداستطاعت سيلين خلال ثلاث سنوات فقط من اتقان اللغة الألمانية والتفوق بها غضافة للمواد الأخرى مثل الرياضيات والانكليزي.

لم تكن سيلين هي الحالة الوحيدة في التفوق الذي أظهره الطلاب المهاجرون فقد سبقها الكثير من الطلبة السورين الذين التحقوا بالمدارس الألمانية وأثبتوا تفوقهم على الطلاب الألمان في اللغة الألمانية.

إتقان اللغة الألمانية لاينسيني لغتي الأم

بالرغم من تحدث سيلين للغة الألمانية بطلاقة, لكنها لم تنسى اللغة العربية وتم الحوار مع مهاجر نيوز باللغة العربية.

وعن المستقبل والطموح عبرت سيلين عن رغبتها بأن تكون رائدة فضاء في المستقبل والتعرف على النظام الشمسي.

الحدير بالذكر أن سيلين سبق ولها أن حصلت على منصب المتحدثة الرسمية باسم صفها عندما كانت في الصف الرابع من خلال انتخابها لها المنصب

المصدر مهاجر نيوز