fbpx
الثقافة والتعليم

الجامعات والتعليم في ألمانيا نظامك التعليمي المناسب لك في انتظارك!

الجامعات والتعليم في ألمانيا يعد القبلة المحببة حاليًا لكل طلاب العالم وذلك لما يتوفر عليه التعليم الالماني من جودة واحترافية عالية أهلته لأن يحتل مكانة مرموقة من حيث الأداء والاستفادة النهائية للطلاب، فضلًا عن هذا فالحكومة الالمانية كذلك تسعى جاهدة لاستيعاب طموحات الشباب الواعدين حول العالم وذلك من خلال إتاحة المجال لهم عبر منح مجانية أوشبه مجانية تقدمها، كما تدعم الحكومة الألمانية هؤلاء الطلاب والوافدين على أرضها في تجاوز عقبات التعرف على الآخر، من خلال إتاحة الفرصة لهم لدراسة الألمانية والإندماج مع السكان الأصليين للبلاد من خلال كثير من الفعاليات والمؤتمرات، الأمر الذي يدعم بشكل تام مسيرة الدولة الألمانية في تصدير التعليم والجامعات الألمانية كقبلة أساسية لكل الباحثين والطلاب حول العالم.

معلومات حول الجامعات والتعليم في ألمانيا

المدارس والتعليم الأساسي

يعتبر المسار التعليمي الألماني مختلفًا تمامًا عن المتبع حول العالم، حيث أن النظام الأساسي للتعليم غير متوفر والاختلاف ما بين ولاية وأخرى في النظام هو الكائن والمستمر، فالحكومة الألمانية تدعم لا مركزية التعليم، بمعنى نها غير مسئولة بشكل مباشر عن العملية التعليمية، وإنما ذلك من اختصاص الحكومات الإتحادية في الولايات المختلفة، وبالتالي فالحكومات الإتحادية لها الحق كامل في تطبيق ما تراه من نُظم ومسارات خاصة بها متناسبة مع امكاناتها وثقافاتها وكذلك الأعداد الطلابية التي تباشرها بالتعليم.

المباشرة الخاصة لكل ولاية لنظامها التعليمي يجعل لكل ولاية خصوصيتها كما يجعلنا كطلاب وافدين في حيرة من أمرننا، لكن هذا التنوع يدعم فكرة التنافسية والوصول بالطلاب إلى أفضل الطرق التعليمية التي يمكن لإنسان أن يصل إليها، الجامعات والتعليم في ألمانيا رغم ما سبق إيضاحه لا يمكننا أن نعتبره فوضوي أو خارج عن إطار جامع له،

بل هناك مسار يجمع كل هذه النظم وتصب فيه كل هذه التنوعات، تجدر الإشارة إلى أن التعليم الأساسي إلزامي مما بعد رياض الأطفال، معظم الولايات الألمانية تنتهي فيها المرحلة الإبتدائية مع وصول الطفل إلى السن الرابعة، عدا بعض الولايات كبرلين التي تنتهي فيها المرحلة الإبتدائية في السنة السادسة.

الجامعات والتعليم في ألمانيا يصل بالطفل إلى أقصى درجات الإبداع واستخراج المكنون والمواهب، بعد المرحلة الإبتدائية وبناء على درجات الأطفال في سنواتهم الأولى ينتقلون بعد ذلك إلى مرحلة المدارس التكميلية والتي ينتسب إليها الطلاب بناء على مستوياتهم التي قدموها

زر الذهاب إلى الأعلى